وجدة : القصة الكاملة لمقتل « تيريزا » على يد « الذيبة »

29 مارس 2017 آخر تحديث : الخميس 29 يونيو 2017 - 9:20 صباحًا

الخبر 24

ظل الملقب ب « الذيبة» يتحين الفرصة من أجل الانتقام من غريمه « تيريزا» للثأر لنفسه إذ سبق وأن وشى به لرجال الأمن ، هاجس الانتقام راوده منذ أن غادر أسوار السجن بعدما قضى سنتين سجنا نافذا بتهمة الإعتداء على شخص بالسلاح الأبيض على مستوى « الجردة » بحي كولوش ، حيث كان يدرك « تيريزا» جيدا أنه مستهدف من قبل غريمه « الذيبة» حيث ظل يتجنب استعمال طريق « الجردة » في اتجاه وسط المدينة خوفا من مباغتة وخاصة أنه كان يقطن غير بعيد عن غريمه ، إذ كان يستعين بكلابين مدربين لضمان حمايته من أي إعتداء وخاصة أن «تيريزا» كان يفضل النوم نهارا ويتجول ليلا لاصطياد زبنائه لأنه كان معروفا بميوله الجنسي الشاذ لهذا أطلق عليه اسم « تيريزا» نسبة إلى ممثلة مسكيكية كانت قد غزت التلفزة المغربية. مرت الأيام وانتظر « الذيبة » ليلة الأحد صبيحة يوم الاثنين 27 مارس الجاري لتنفيذ مخططه الإجرامي ، حيث استغل فرصة عدم مرافقة الكلبين المدربين لصاحبهما « تيريزا» فاقترح عليه قضاء ليلة خمرية ماجنة بساحة 16 غشت أمام مقر بلدية وجدة ، وفي حدود الساعة الثانية صباحا انطلقت المعركة بين الجانبين بتبادل السب والقذف ، قبل أن تتطور الأمور إلى التشابك بالأيدي انتهت ب 15 طعنة في أنحاء متفرقة من جسد « تيريزا » كانت كافية لإزهاق روحه. فلم يبق من خيار أمام « الذيبة » من خيار سوى الفرار بجلده رفقة أحد أصدقائه بعدما ترك غريمه غارقا في بركة من الدماء ، إلا أن معلومات توصلت بها المصالح الأمنية في الحين ، جعلتها تقوم بحملة تمشيط واسعة أفضت إلى توقيف « الذيبة» ورفيقه واقتيادهما الى مخفر الشرطة لتعميق البحث معهما بخصوص المنسوب إليهما إذ من المنتظر أن يتم إحالتهما زوال هذا اليوم الثلاثاء 28 مارس الجاري على النيابة العامة.

اقرأ أيضا...

الصورة من أرشيف الموقع

المصدر - ردار بريس

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :إن شبكة العيون 24 الإخبارية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر أي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.